العيوب الخلقية في القلب عند الرضع

صحة
8 مايو 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
العيوب الخلقية في القلب عند الرضع

العيوب الخلقية في القلب عند الرضع، هناك العديد من الصغار يولدون بمشكلات خلقية في القلب، تعدد تلك العيوب، سوف نعرض في هذه المقالة الأنواع المختلفة من تلك العيوب الخلقية.

العيوب الخلقية في القلب عند الرضع
العيوب الخلقية في القلب عند الرضع

ثقب القلب عند الأطفال بين البطينين

  • يعتبر ثقب البطينين من أكثر العيوب الخلقية المنتشرة بنسبة 30% من ولادة أطفال بتلك العيوب الخلقية، كما أن الأعراض وطرق العلاج تختلف بحسب حجم هذا الثقب وكما ان الاعراض لا تظهر إلا بعد الفحص الطبي للطفل، الكثير من الدراسات أثبتت أن هذا الثقب يغلق من تلقاء نفسه قبل الوصول إلى عمر العشر سنوات.
  • هذا الثقب لا يحتاج إلى التدخل الجراحي، لا يحتاج إلى علاج، كما أن الطفل يمكنه أن يمارس الحياة الطبيعية من لعب،ممارسة الرياضة ولكن يجب الحرص على الإصابة بالتهاب الأغشية المبطنة للقلب.
  • في حالة أن يكون الثقب كبير يظهر على الطفل مجموعة من العوامل والأعراض وخاصتا بعد بلوغ سن الرابعة من العمر حيث أنه يصعب على الطفل التنفس بشكل طبيعي، مع زيادة سرعة نبضات القلب، ووجود صعوبة في الرضاعة مع توقف الطفل بشكل متكرر خلال الرضاعة، العرق الغزير على الرغم من برودة الجو، بطئ الطفل في النمو وخاصتا عدم زيادة وزنه.
  • الطفل يتلقى العلاج بعد التشخيص إذا لم يستجب الطفل للعلاج يستدعي الأمر إلى التدخل الطبي و تركيب القسطرة أو إجراء عملية جراحية.

وجود القناة الشريانية

  • يعتبر وجود قناة شريانية من العيوب الخلقية الشائعة بنسبة 15% من الأطفال، فالقناة الشريانية تتميز بدورها الرئيسي حيث أنها تعمل أثناء وجود الجنين في الرحم فهي المتخصصة بنقل الدم من الشريان الأورطي مع الحرص على عدم مرور الدم خلال الرئتين.
  • يبدأ الصغير في التنفس بعد الصرخة الأولي للحياة، يبدأ في إستخدام الرئتين، لهذا لا يكون هناك مبرر يستدعي الاعتماد على القناة الشريانية، تبدأ في التليف خلال الأسابيع الأولي من عمر الطفل الرضيع.
  • يظهر العيب الخلقي إذا لم يتم غلق القناة الشريانية، تظل القناة مفتوحة، تلك الإصابة تحدث غالبا بعد إصابة الامهات بالحصبة الألمانية خلال فترة الحمل.
  • لا يتم اكتشاف هذا العيب الخلقي إلا بعد اللجوء للكشف الطبي، ينتظر الطبيب حتى إتمام السنة الأولى من عمر الطفل، يبدأ بالتدخل الجراحي لكي يغلق تلك القناة مع الحرص الكامل على عدم إصابة الطفل بالتهابات الأغشية المبطنة للقلب.
  • من ضمن الاعراض التي تظهر على الطفل وهي التعرض لهبوط القلب، في هذه الحالة يحتاج الطفل إلى علاج، القيام بغلق القناة من خلال إجراء عملية جراحية أو من خلال القسطرة، لا يجب إهمال الأمر  أو إهمال العملية الخاصة بـ ترقيع الثقب كي لا تحدث أي مضاعفات للطفل.

الثقب بين الأذينين

  • يعتبر هذا النوع من أنواع العيوب الخلقية الشائعة بنسبة لا تزيد عن 10% من الأطفال لا يتسبب في حدوث أعراض واضحة خلال مرحلة الطفولة، لكن يكتشفها الطبيب بعد الفحص.
  • السن الذي يتم فيه إجراء عملية غلق الثقب بعد أن يتم الطفل الخمس سنوات ويجب الحرص الكامل على الذهاب للطبيب ومنع إهمال إجراء العملية حتي لا يتسبب في حدوث مضاعفات خطيرة بعد ذلك.

ضيق الصمام الرئوي

  • يحدث هذا النوع مع حدوث تليف القناة الشريانية وقد يحدث نتيجة مرض الأم بالحصبة الألمانية في حالات بسيطة، حالات متوسطة، كما أن هذا النوع لا تظهر له أي أعراض إلا من خلال الفحص الطبي، لكن يجب المتابعة الدورية مع الطبيب ، حماية الطفل من إصابة الغشاء المبطن للقلب بالتهاب.يعاني الطفل من ضيق شديد في التنفس، يعاني من زرقة الجسم، التعب الشديد من أقل مجهود يقوم به.

قد يهمك أيضا

أسباب الصداع في مقدمة الرأس عند الأطفال

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.