لهذه الاسباب لم يحاكم مجرم نيوزيلندا بالاعدام

تريند
4 أبريل 2019آخر تحديث : الخميس 4 أبريل 2019 - 11:27 صباحًا
لهذه الاسباب لم يحاكم مجرم نيوزيلندا بالاعدام

لهذه الاسباب لم يحاكم مجرم نيوزيلندا بالاعدام

مجرم نيوزيلندا “برينتون تارت” الذى قتل 50 مسلما فى مسجدين اثناء ادائهم صلاة الجمعة يوم 15 مارس والذى صنفه البعض انه اسوأ حادث اطلاق نار عالميا يقتل فيه مجرم سفاح 50 مسلما فى جريمة شنعاءغير مسبوقة.

يذكر  ان الحادث هز العالم كله، وبرغم تصريحات رئيسة وزراء نيوزيلندا وتصريحات الشرطة هناك التى ادانت الجريمة الكبرى لكن مع الاسف سيحاكم غداالجمعة  5 ابريل  وأقصى عقوبة سيحصل عليها هى المؤبد او السجن مدى الحياة.

جدير بالذكر ان المجرم السفاح  لايعدم ولايستطيع احد اعدامة وذلك بحسب قانون نيوزيلندا الذى تم الغاء عقوبة الاعدام منه فى عام 1961 بناء على استفتاء شعبى اجرى هناك، وكانت اخر عقوبة اعدام طبقت فى نيوزيلندا فى عام 1957

وبرغم تصريحات رئيسة الوزراء هناك ان قوانين السلاح فى بلادها ستشهد تغييرا بعد جريمة كرايست تشيرش البشعة لكن لحد الان لم يتم تغيير القانون وسيحاكم المجرم غدا وتعتبر تصريحات رئيسة وزراء نيوزيلندا كلها هلامية.

اقرأ/ى أيضا:

قاتل المسلمين ليس ارهابى لانه ليس مسلما

شقيقة ارهابى مجزرة نيوزيلندا تنهار وتؤكد انه يستحق الاعدام

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة