قطر تقود مفاوضات جديدة بالسودان

2020-02-15T16:45:53+02:00
العرب
10 فبراير 2019آخر تحديث : السبت 15 فبراير 2020 - 4:45 مساءً
قطر تقود مفاوضات جديدة بالسودان

قطر تقود مفاوضات جديدة بالسودان

في محاولة لإعادة المفاوضات بين الأطراف السودانية، التي لم توقع علي اتفاق الدوحة،من الحركات المسلحة بغرب السودان وحكومة البشير، تقود قطر جولة جديدة من المشاورات بين الحركات المسلحة والحكومة السودانية.

أقرأ/ي أيضا: بعد تسامح الأمارات مع الفاتيكان…فهل تتسامح مع شعوب الجوار؟

حيث أكد وزير الإعلام السوداني استعداد حكومته لاستئناف التفاوض مع الحركات المسلحة بدارفور، كما أعلن ذلك السفير القطري بالسودان، عبد الرحمن بن على الكبيسي، لوكالة “الأناضول”.

وفي تصريح له أكد الكبيسي، للمركز السوداني للخدمات الصحفية، أن الوساطة القطرية ستستمر في بذل المزيد من الجهود حتى يتحقق الأمن والاستقرار بدارفور.

وأوضح الكبيسي أن الاتصالات مستمرة مع كافة الأطراف السودانية مضيفا سيكون هناك توقيع لأتفاق سلام شامل قريب يحظى برضا كافة الأطراف.

كان جمعة بشارة وزير الإعلام السوداني،قد أعلن “استعداد حكومته لاستئناف التفاوض مع الحركات المسلحة، وفق وثيقة الدوحة”.

أقرأ/ي أيضا:السعودية علي القائمة السوداء للاتحاد الأوروبي

وأضاف أن الحكومة في انتظار دعوة الوساطة القطرية لبدء المفاوضات مع الحركات المسلحة بدارفور.

كان من المقرر انطلاق جولة مفاوضات بالدوحة، في يناير الماضي، بين الحكومة السودانية وحركتي العدل والمساواة، برئاسة جبريل إبراهيم، وحركة تحرير السودان، بقيادة أركو مناوي.

حيث يشهد إقليم دارفور منذ 2003، حربًا بين الجيش الحكومي وحركات مسلحة، خلفت 300 ألف قتيل، وشردت نحو 2.5 مليون شخص، وفقا لإحصائيات أممية.
ورفضت حركات “العدل والمساواة”، و”تحرير السودان جناح أركو مناوي”، و”تحرير السودان جناح عبد الواحد نور”، الانضمام إلى وثيقة سلام برعاية قطرية، في يوليو 2011، بينما وقَّعت عليها حركة “التحرير والعدالة”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة