قطر تطالب باتفاقية تحميها إذا وقع نزاع

2020-05-09T09:40:50+02:00
2020-05-09T12:22:56+02:00
العرب
9 مايو 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
قطر تطالب باتفاقية تحميها إذا وقع نزاع

أعلن وزير خارجية قطر محمد بن عبدالرحمن آل ثاني مطالبته باتفاقية تحمي قطر إذا تطورت الأوضاع مع دول المقاطعة، وذلك على خلفية الحديث عن إمكانية فتح نقاش بين الدول الأربع المقاطعة وبينها.

وقال وزير خارجية قطر أن المجتمع الدول اليوم وجميع الدول أصبحت تدرك أن الأزمة الخليجية مبنية على أكاذيب وجرائم ضد الدولة والشعب القطري.

وأضاف وفقا لما نقلت صحيفة الشرق فإن تلك التصريحات جاءت خلال استضافته في معهد السياسات الخارجية في جامعة جونز هوبكنز الأمريكية في ندوة افتراضية تقنية الاتصال عبر الانترنت تحمل عنوان “السياسة الخارجية والدبلوماسية العالمية في منطقة الخليج وخارجها”.

وأوضح آل ثاني أن المجتمع الدولي أدرك أن تلك الاتهامات لم يتم إثبات أي منها مع ذلك يكن هناك أي مسائلة لذلك تستمر تلك السلسلة من الأكاذيب.

وأكد أنه خلال فترة تلك الأزمة وإدارة الدولة القطرية واضحة وحاسة في موقفها وو ألا يتم معاملتهم بالمثل بل حسب ما تمليه عليه أخلاقنا وقيمنا وبموجب المسؤولية تجاه المجتمع الدولي، على حد قوله.

وأشار إلى أنه لذلك لم يتم التعامل بالمثل مع إجراء اتخذته تلك الدول ضدهم عندما حاصروا قطر، ومنعوا عنها إمدادات الغذاء والدواء وأغلقوا المجالات الجوية.

وأكد أن بلاده لا تزال على موقفها ومصصمة على أن يكون لديهم علاقات إيجابية وبناءة مع الدول الأخرى الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي.

ولفت إلى أن قطر تؤمن بمجلس التعاون الخليجي وبوحدته ولكن بشرط واحد وهو احترام سيادة جميع الدول واحترام جميع الدول للقانون الدولي ومبدأ المساواة.

وتابع قائلا أن بلاده منفتحة على أي نقاش وتريد أن تتأكد من أن أي اتفاق مستقبلي بينها وبين الدول الأخرى فيم جلس التعاون سيتضمن تقدما إلى الأمام لحمايتهم في حالة أي نزاع مستقبلي وألا يعاني أطفال القطريين وأطفالهم في المستقبل من أي نزاع بينهم وبين الدول الأخرى.

موضوعات تهمك:

شركة الخطوط الجوية القطرية تسرح موظفين مجددا

الرئيس الإيراني يحدث أمير قطر عن تحركات الأمريكيين

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.