عيد القيامة 2020 صلاة في الصحراء والقدس خالية

2020-04-19T19:34:03+02:00
تريندمميزة
19 أبريل 2020آخر تحديث : الأحد 19 أبريل 2020 - 7:34 مساءً
عيد القيامة 2020 صلاة في الصحراء والقدس خالية

شهدت صلاة عيد القيامة 2020 هذا العام، لدى المسيحيين الأرثوذكس في الشرق الأوسط يوما عصيبا في يوم كان من المفترض أن يحتشدون فيه في الكنائس، بينما أدوا الصلوات في بيوتهم وذلك في ظل كنائس خالية من المصلين، وسط حجر صحي وإغلاق عام خوفا من تفشي فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد 19.

أما عن القدس المحتلة فإن رجال الدين الأرثوذكس قد أدوا صلاة عيد القيامة 2020 في المدينة المحتلة بكنيسة القيامة التي كانت خالية تماما من المصلين بسبب الفيروس، وفقا لما ذكرت وكالة الصحاة الفرنسية “أ ف ب”، التي ذكرت أن حفنة من الكهنة الأرثوذكس الشرقيين أدوا الصلاة بمناسبة العيد المسيحي اليوم الأحد في كنيسة القيامة الفارغ بالقدس المحتلة جراء القيود المفروضة على حركة المواطنين بسبب تفشي المرض.

وتعد الطقوس المسيحية الشرقية بمناسبة العيد تأتي كذكرى لما هو موجود لدى المسيحين من مقولات تتحدث عن اليوم الذي عاد فيه المسيح بعد صلبه على حد اعتقادهم.

وعادة في مثل ذلك اليوم تكون فيه الكنائس مملوءة بالمؤمنين بالدين المسيحي وعدد من السياح والمهنئين لكن قيود السفر والإغلاق العام المفروضة حالت دون ذلك، بينما لم يتمكن السياح من الوصول للقدس من أجل قضاء عطلة الربيع للسبب ذاته.

وأقيم القداس للعيد من قبل مجموعة من رجال الدين في القبر المقدس حي يعتقد لدى المسيحيين أن عيسى المسيح مدفون فيه بينما كانت الساحات فارغة بالخارج كما تم إغلاق أبواب الكنيسة الخشبية الكبيرة بينما ظهر عدد من المصلين متواجدين بالخارج.

وقبل يوم واحد احتفلت مجموعة صغيرة من رجال الدين بالكنيسة في احتفال بالنار المقدسة القديمة الذي يشهده عادة حشود كبيرة حيث يتم نقل الشعلة إلى المؤمنين حول العالم من داخل غرفة يعتقد المسيحيون أن المسيح قد دفن فيها وقام من بين الأموات.

عيد القيامة 2020 في مصر

بينما في مصر التي تحتضن أكبر طائفة مسيحية في الشرق الأوسط فإن البابا تواضروس الثاني القائد الروحي للدولة المسيحية القبطية الأرثوذكسية وفقا لم وصفته وكالات أنباء، قد قام بخدمات عيد القيامة 2020 في دير فارغ بالصحراء وسط قيود مفروضة على إقامة الصلوات في مصر بسبب فيروس كورونا، والذي من شأنه أن أغلق الأديرة والكنائس في جميع أنحاء البلاد.

وأقيم القداس في دير الأنبا بيشوي في وادي النطرون الصحراوي غرب القاهرة وحضره عدد من رجال الدين حيث تم بث الصلوات على محطة تلفزيونية قبطية أرثوذكسية وقد ظهر فيها رجال الدين متباعدين عن بعضهم البعض أثناء الصلاة وسط مخاوف من المرض.

وقررت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية وهي إحدى أقدم المجتمعات المسيحية في العالم في وقت سابق تعليق صلاة العيد والاحتفالات بالكنائس والأديرة هذا العام بسبب جائحة فيروس كورونا القاتل.

ويشكل مسيحيو مصر 10 بالمائة من السكان في البلاد، حيث يبلغ عدد المسيحيين 10 ملايين مواطن بينما تعداد سكان مصر 100 مليون مواطن.

موضوعات تهمك:

قانون دور العبادة الموحد وتقنين أوضاع الكنائس

شم النسيم في الحظر

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.