رئيس مجلس البحوث العلمية في الاتحاد الأوروبي يستقيل من منصبه

2020-04-08T20:56:37+02:00
كورونا
8 أبريل 2020آخر تحديث : الأربعاء 8 أبريل 2020 - 8:56 مساءً
رئيس مجلس البحوث العلمية في الاتحاد الأوروبي يستقيل من منصبه

أعلن ماورو فيراري، رئيس مجلس البحوث العلمية الأوروبي من منصبه، اعتراضًا على أداء الاتحاد في مواجهة انتشاء وباء كورونا. جاء ذلك عقب ثلاثة أشهر فقط من توليه منصبه.

وهاجم ماورو فيراري رئيس مجلس البحوث العلمية الاتحاد، زاعمًا أنهم قد أعاقوه عن وضع خطة لمكافحة انتشار الوباء.

واسفت المفوضية الأوروبية على ترك ماورو فيراري منصبه، وصرحت بأن الاتحاد قد اتخذ جميع الاجراءات التي تحد من انتشار الفيروس، مهما كانت صعبة.

وكان ماورو فيراري قد نشر استقالته في بيان على موقع فينانشال تايمز البريطاني، وقال في مسببات استقالته أنه” كان يحلم بأداء واجبه بشكل مثالي إلا أن واقع الاتحاد قد صدمه”.

وأضاف في البيان، أنه قبل تحول الفيروس إلى جائحة قد وضع بين يدي الاتحاد خطة لمكافحة شاملة وخاصة مبينية على أدوات علمية تطوق من سرعة انتشار الفيروس، إلا أن السياسيين في الاتحاد قد منعوه.

وماورو فيراري هو أحد أهم الرواد في العالم في طب النانو، وكان قد تولى منصبه قبل ثلاثة أشهر.

اقرأ أيضًا:

13 دولة بعيدة عن الكورونا حتى الآن

أول اختبار لإكتشاف إصابات كورونا عبر الإنترنت

حجر صحي على مخيم لاجئين في اليونان

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.