دبلن تستعد لما بعد ” بريكست “

2020-02-15T16:41:42+02:00
غير مصنف
23 فبراير 2019آخر تحديث : السبت 15 فبراير 2020 - 4:41 مساءً
دبلن تستعد لما بعد ” بريكست “

نشرت الحكومة الأيرلندية تفاصيل حزمة قوانين جديدة لمواجهة تداعيات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي “بريكسِت”دون اتفاق في 29 من مارس المقبل.

وقال سايمون كوفيني، نائب رئيس الوزراء الإيرلندي، ان خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون التوصل إلى اتفاق سوف يضع بلاده في “وضع الخاسر”. وكشف عن تفاصيل إطلاق حزمة تشريعات، تضم 15 مشروع قانون، يناقشها البرلمان الأيرلندي الأسبوع المقبل. وأضاف : من المحتمل أن تواجه البلاد حالة طوارئ نستعد لها الآن.

أقرأ/ي أيضا : السبسي يحضر القمة العربية الأوروبية بشرم الشيخ 

وتستهدف حزمة التشريعات حماية المواطنين الإيرلنديين ، وفرص العمل، وضمان الوصول إلى الخدمات الأساسية في جميع أنحاء الجزيرة. وتشمل التشريعات أيضا توفير الخدمات الصحية في حالات الطوارئ الصحية مثل زرع الأعضاء. وأعرب كوفيني عن أمله أن يظل مشروع القانون”مجمدا”  ولا يتم استخدامه أبدا. وأضاف :هذا تشريع نأمل ألا يتم استخدامه أبدا . وأعرب كوفيني عن اعتقاده بإمكانية التوصل لاتفاق، في ضوء استمرار المحادثات في اللحظات الأخيرة بين بروكسل ولندن، لكن يتعين على إيرلندا أن تتصرف الآن في حال ثبوت استحالة التوصل لاتفاق. وقالت حكومة رئيس الوزراء ليو فارادكار أنها ستعمل عن كثب مع الأحزاب المعارضة لضمان تمرير القوانين قبل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في نهاية الشهر المقبل.

أقرأ/ي أيضا : هودجسون اكبر مدرب معمر في انجلترا

و دعا حزب «فيانا فيل» المعارض وشريكه الأيرلندي الشمالي “الحزب الاشتراكي الديمقراطي العمالي” القومي المنتمي لتيار الوسط، و”حزب العمال” ، السياسيين المؤيدين للاتحاد الأوروبي إلى الدخول في تحالفات في محاولة للتأثير على سير الأحداث في البرلمان البريطاني.

كلمات دليلية
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة