حقيقة نقل مقاتلين سوريين إلى ليبيا

2020-01-16T09:19:40+02:00
العرب
16 يناير 2020آخر تحديث : الخميس 16 يناير 2020 - 9:19 صباحًا
حقيقة نقل مقاتلين سوريين إلى ليبيا

أصدرت تركيا، صباح اليوم الخميس، تعليقا كشفت فيه حقيقة نقل مقاتلين سوريين إلى ليبيا مقابل منحهم الجنسية التركية، وذلك على لسان وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو.

وذلك لتأكيد حقيقة نقل مقاتلين سوريين إلى ليبيا وفق ما قالت تقارير صحفية خلال الأيام الماضية.

وقال وزير الخارجية التركي بحسب وكالة الأناضول التركية الرسمية، أن تلك الأنبا عارية تماما عن الصحة، فلم تعطي أنقرة الجنسية لمقاتلين من الجيش الوطني السوري من أجل القتال في ليبيا.

وأضاف أوغلو أن تلك الأخبار غير صحيحة تركيا لم تعد أحد بالجنسية من أجل الموافقة على القتال في ليبيا.

وعلى الرغم من نفي المقابل إلا أن تركيا لم تنفي نقل مقاتلين سوريين للقتال في ليبيا.

وكانت صحيفة الجارديان البريطانية، قد أعلنت في وقت سابق في تقرير لها أن 2000 مسلحا من جماعة الجيش الوطني السوري في سوريا والمدعوم تركيا دخلوا الأراضي التركية مؤخرا وذلك تمهيدا لنقلهم إلى ليبيا للقتال في صفوف حكومة الوفاق الوطني الشرعية المعترف بها دوليا.

وأكدت الصحيفة بحسب مصادر أن 650 مسلحا سوريا على الأقل انتقل إلى ليبيا بشكل فعل وبدأوا في القتال في الصفوف الأول في معركة العاصمة طرابلس مع قوات الحكومة الشرعية ضد قوات شرق ليبيا.

وأوضح التقرير أن 1350 مقاتلا آخرين وصلوا يوم 5 يناير/ كانون الثاني إلى تركيا قادمين من سوريا، وتم نشر البعض في ليبيا بينما لا يزال الآخرون يتلقون التدريب في معكسرات جنوبي تركيا.

وأشارت الصحيفة إلى أنه بجانب ذلك فإن مقاتلين من فيلق الشام المدعوم من أنقرة أيضا يدرسون الأمر نفسه للقتال في ليبيا.

يذكر أن تركيا أعلنت رسميا في وقت سابق إرسال وحدات عسكرية تركية إلى ليبيا وفق طلب حكومة الوفاق الوطني التي تقاتل ضد قوات الجنرال المتقاعد خليفة حفتر.

ونفت تركيا في وقت سابق إرسال قوات سورية إلى ليبيا للقتال ضمن قوات الحكومة الشرعية.

موضوعات تهمك:

تركيا تفعل صواريخ إس 400 إبريل المقبل

وزير الخارجية التركي يعلق على فشل اتفاق ليبيا

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة