حركة طالبان تعلن مسؤوليتها عن إسقاط طائرة ركاب

2020-01-27T17:13:32+02:00
غير مصنف
27 يناير 2020آخر تحديث : الإثنين 27 يناير 2020 - 5:13 مساءً
حركة طالبان تعلن مسؤوليتها عن إسقاط طائرة ركاب

أعلنت حركة طالبان المناهضة للحكومة في أفغانستان، اليوم الاثنين، مسؤوليتها عن هجوم تسبب في تحطم طائرة ركاب مدنيين تقل العشرات.

وقالت حركة طالبان التي تصنفها عدة دول في العالم كمظمة إرهابية، أن الطائرات التي سقطت اليوم في منطقة شرقي ولاية غزني كانت تقل عناصر من جهاز الاستخبارات الأمريكي.

بينما أفادت مصادر محلية أن الطائرة كانت تقل 110 راكبا من المدنيين وتتبع لشركة طيران أجنبية.

وبحسب ما نقلت وسائل إعلام أفغانية فإن المتحدث باسم طالبان، ذبيح الله مجاهد قال أن الطائرة تتبع للاستخبارات الأمريكية تحطمت في منطقة سادو خيلو بولاية غزني وقت الظهيرة.

وأضاف أن جميع من كانوا على متن الطائرة بالإضافة للطاقم ومسؤولين رفيعي المستوى في الاستخبارات المركزية الأمريكية قتلوا في الهجوم.

وأوضح أن حطام الطائرة والجثث لا تزال موجودة بموقع الحادث إلى الآن، دون وجود تعليق حكومي على ذلك.

بينما قالت تقارير أن طائرة من الطراز بوينغ تابعة للخطوط الجوية الأفغانية إريانا، تحطمت اليوم الاثنين في إقليم غزني الذي تسيطر عليه حركة طالبان وسط البلاد.

وقال المتحدث باسم حكومة الولاية عارف نوري لقناة ون تي في المحلية اليوم، أن طائرت تابعة للخطوط الجوية الأفغانية تحطمت في منطقة دي دياك بمحافظة غزني لافتا إلى أن فريق التحقيقات وصل إلى موقع الحادث لإجراء البحث والتحري حول الأمر.

وفي وقت سابق قالت وسائل إعلام أن الطائرة التي سقطت في غزني تابعة للجيش الأمريكي بينما امتنع مدير شركة طيران أفغانية عن ذكر هوية الطائرة الحقيقي، بينما اكتفى بنفي كونها تابعة للشركة المحلية إريانا ومشيرا إلى أنه من المرجح أن تكون الطائرة تابعة لشركة طيران أجنبية.

موضوعات تهمك:

طالبان تعلن استعدادها لوقف إطلاق النار

طالبان تتبنى هجوما في قندهار

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة