الشيخ الشعراوي في ذكرى رحيله.. كيف تذكره محبوه

2020-06-18T09:20:27+02:00
2020-06-18T11:43:01+02:00
تريندمميزة
18 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
الشيخ الشعراوي في ذكرى رحيله.. كيف تذكره محبوه

حلت أمس الذكرى الثانية والعشرين على رحيل الشيخ الشعراوي أحد أكثر الدعاة شعبية في تاريخ مصر، والذي كانت له مناصب دينية ودروس وخواطر تم تصويرها وإذاعتها من قبل القنوات الرسمية للدولة على مدار سنوات رسخت اسم الشيخ في خيال المصريين وجعلت من اسمه شيئا هاما لهم.

وحلت الذكرى الثانية والعشرين لوفاته أمس، وهو الذي كان أبرز أعماله خواطر حول القرءان صورت صوتا وصورة ولا تزال تعرض على القنوات الرسمية للدولة حتى الآن، بينما جعلته تلك الحلقات أحد أشهر الدعاة على مدار التاريخ المصري الحديث، وجعل له شعبية واسعة في كل أنحاء مصر.

ولد الشيخ الشعراوي في منتصف إبريل عام 1911، في قرية دقادوس مركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية، وتلقى تعليما في كتاب القرية وحفظ القرءان والتحق بالأزهر الشريف، وأبدى منذ الصغر اهتماما بالبلاغة والشعر والأدب، وكان رئيسا لاتحاد الطلاب ورئيسا لجمعية الأدباء، على أقرانه وقتها، ثم التحق بكلية اللغة العربية عام 1937 وتخرج منها، وعين فيما بعد مدرسا في المعهد الديني بطنطا ثم المعهد الديني بالزقازيق، وبعد ذلك المعهد الديني بالإسكندرية قبل ان يعين استاذا في جامعة أم القرى في السعودية كانتداب ثم جامعة الملك عبدالعزيز في مكة، ومنع من العودة إلى السعودية من قبل الرئيس الراحل جمال عبدالناصر بسبب خلافات مع الملك سعود.

الشيخ الشعراوي

عين الشعراوي مديرا بوزارة الأوقاف وتدرج في المناصب حتى منصب مدير مكتب شيخ الأزهر إلى أن تولى وزارة الأوقاف.

منح وسام الدولة من الدرجة الأولى وعين عضوا في مجمع اللغة العربية، ليتوفى في الـ17 من يونيو عام 1998 عم عمر 87 عاما.

الشيخ الشعراوي وذكراه

أحيا الكثيرون خلال الساعات الماضية ذكرى وفاة الشيخ الداعية، من خلال كتابة تدوينات ومقتطفات ومقاطع مصورة من أعماله، كان أبرزها التالي:

كتب أحد المعلقين: “(من خواطر الشيخ الشعراوي رحمة الله) لا تقلق من تدابير البشر فأقصي ما يستطيعون فعله معك هوتنفيذ إرادة الله صباحكم جميل”.

كما دون آخر: “زي انهاردة من 22 سنة توفي الشيخ محمد متولي الشعراوي، اللهم اجعلة من ورثة جنة النعيم وانزلة منازل الانبياء والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا”.

بينما علق آخر: “في هذا اليوم فقدت مصر رجلا من أفضل علمائها الشيخ محمد متولى الشعراوى رحمه الله أشهر مقولات للشيخ “الشعراوى”:  1. إن لم تستطع قول الحق فلا تصفق للباطل 2. إذا لم تجد لك حاقدا فاعلم أنك إنسان فاشل 3. لا تقلق من تدابير البشر فأقصى ما يستطيعون فعله لك هو تنفيذ إرادة الله”.

موضوعات تهمك:

مواقف في حياة الشعراوي

حفاوة أزهرية بالشيخ محمد متولي الشعراوي

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.