الأمراض التي يتوارثها الأطفال من والديهم

الأمراض التي يتوارثها الأطفال من والديهم

هناك العديد من المشاكل الصحية التي تحدث للأطفال في سن مبكر دون سبب واضح ، ولكن أثبتت الأبحاث أن هناك العديد من الأمراض التي يتوارثها الأطفال من والديهم والتي سنتعرف عليها في هذا المقال :

الأمراض التي يتوارثها الأطفال من والديهم

1– السمنة :
تتحكم الجينات الوراثية ليس فقط في شكل الطفل وطوله وصفاته ، بل وجدت الأبحاث أن الجينات الوراثية المنقولة للطفل تحدد مدى حالته الصحية ، ومن الجينات الموروثة للطفل هو السمنة والتي عدم السيطرة عليها في حالة ظهورها لدى الطفل تؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة ، لذا يجب المتابعة مع أخصائي سمنة أطفال للسيطرة على زيادة وزن الطفل .

2- ارتفاع ضغط الدم :
في حالة إصابة أحد الوالدين بارتفاع ضغط الدم ، يجب قياس ضغط الدم للطفل من حين لآخر أيضًا لأن ارتفاع ضغط الدم قد ينتقل وراثيًا لدى الطفل ، وهنا يجب علاج ارتفاع ضغط الدم لدى الطفل قبل حدوث مضاعفات مثل تلف الأوعية الدموية للعين والكليتان والقلب .

3- ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم :
رغم أهمية تناول نسبة من الدهون للحفاظ على سلامة أعصاب الجسم وخلاياه ، إلا أن تراكم الدهون بكثرة في الجسم يؤدي إلى حدوث انسداد الشرايين ، وارتفاع مستوى كوليسترول الدم قد ينتقل وراثيًا لدى الطفل لذا يجب فحص مستوى كوليسترول الطفل ، وإذا ثبت ارتفاع مستوى الكوليسترول يجب وضع نظام غذائي محد للطفل للحد من تناول الدهون الغير صحية والتي تزيد من الوضع سوءًا ، ويجب إجراء أول فحص لمستوى الكوليسترول في الدم لدى الطفل عن بلوغ عمر من 9-11 عام  .

4- مرض السكري من النوع الثاني :
قد يحدث نتيجة انتقال جينات وراثية مسئولة عن ظهور المرض ، وقد يحدث نتيجة السمنة لدى الطفل ، وأيًا كان السبب فيجب الانتباه إلى حالة الطفل ومراقبة كمية السكر التي يتناولها ووضع نظام غذائي يناسب مرض السكري مع مواظبة الطفل على ممارسة التمارين الرياضية .

5– الكبد الدهني :
الكبد الدهني هو تراكم الدهون على الكبد بشكل يعيق عمل الكبد بطريقة طبيعية وقد يسبب حدوث تليف كبدي وقرح في الكبد وترومات في الكبد ، وقد يحدث الكبد الدهني لدى الأطفال نيجة جينات وراثية من الوالدين أو نتيجة ثانوية للإصابة بالسمنة وعدم علاجها ، وللوقاية من إصابة الطفل بالكبد الدهني يجب مراقبة أصناف الطعام التي يتناولها الطفل مع ممارسة تمارين رياضية منتظمة .

6- حصوات المرارة :
تتكون حصوات المرارة لدى الأطفال عادًة نتيجة الإصابة بأنيميا الخلايا المنجلية في الطفولة أو تعرض الطفل للسمنة ، ومن أعراض وجود حصوات في المرارة دلى الطفل هو ألم في البطن خاصًة بعد تناول الطعام ، وغثيان وقيء وارتفاع في درجة حرارة الجسم وإصفرار لون الجلد والعين ، وهي حالة تستدعي التدخل العاجل لئلا تسبب الحصوات انسداد في القنوات المرارية .

7– حصوات الكلى :
يحدث تراكم للمعادن في الكلى نتيجة جينات موروثة من الوالدين ، أو نتيجة عدم سرب كميات كافية من المياه ، وتجمع حصوات في الكلى يسبب ألم شديد في البطن وتكمن خطورتها في تراكم تلك الحصوات في الحالب مما يعيق نزول البول لدى الطفل ، لذا يجب معرفة حجم تلك الحصوات وعلاجها وعادًة تنزلق الحصوات الصغيرة مع البول لخارج الجسم أما الحصوات الكبيرة فتحتاج إلى تفتيها .

8– أمراض عقلية :
من الأمراض العقلية المتوارثة هو التوحد وفرط الحركة وتشتت الانتباه ، لذا إذا كان أحد الوالدين مصاب بأحد تلك الأمراض فيجب مراقبة الطفل للكشف المبكر عن وجود مثل تلك الأمراض في الطفل وسرعة علاجها في سن مبكر .

المصدر :
https://www.webmd.com/children/ss/slideshow-adult-conditions-kids-get