إصابة صحفيين ومتظاهرين برصاص الاحتلال شرق غزة في جمعة الوحدة طريق الانتصار

2020-02-15T16:51:28+02:00
العرب
18 يناير 2019آخر تحديث : السبت 15 فبراير 2020 - 4:51 مساءً
إصابة صحفيين ومتظاهرين برصاص الاحتلال شرق غزة في جمعة الوحدة طريق الانتصار

إصابة صحفيين ومتظاهرين برصاص الاحتلال شرق غزة في جمعة الوحدة طريق الانتصار

خلال مشاركتهم في فعاليات اليوم الجمعة، أصيب عدد من المتظاهرين بعد عصر اليوم، التي تحمل شعار “الوحدة طريق الانتصار وافشال المؤامرات” في الجمعة 43 لمسيرات العودة وكسر الحصار، في المخيمات والعودة شرق القطاع.

حيث أفادت قناة القدس عن إصابة عدد من المتظاهرين المشاركين في جمعة كسر الحصار برصاص الاحتلال شرق غزة، مشيرة إلى اصابة صحفيين اثنين بقنابل غاز واصابات اخري، خلال تغطيتهم لمسيرات العودة اليوم.

وعلي الجانب الاخر ذكرت مصادر إعلامية للكيان الاسرائيلي أن جيش الاحتلال أصاب فلسطينيا بالقرب من الحدود الشرقية جنوب قطاع غزة؛ واتهامه بإلقاءه الحجارة باتجاه قوات الاحتلال.

كانت الهيئة الوطنية المنظمة لمسيرات العودة وكسر الحصار قد دعت للمشاركة في مسيرات العودة اليوم وأطلقت عليها ” جمعة الوحدة طريق الانتصار وافشال المؤامرات”.

كان جيش الكيان الاسرائيلي، قد أصدر اوامر جديدة لجنوده للتعامل مع المتظاهرين في مسيرات العودة على حدود غزة، فقد تم إبلاغ جنود الجيش الإسرائيلي بالتصرف مباشرة تجاه أقل احتمال من أي تصرف قد يعرضهم للخطر على حدود قطاع غزة.

كانت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار قد اتخذت عدد من الإجراءات لضمان سلامة المشاركين في مسيرات اليوم “الجمعة 18 يناير”، والحفاظ على الطابع السلمي للمسيرات لقطع الطريق على محاولات الاحتلال استهداف المشاركين فيها.

حيث ذكرت مصادر بغزة إن قوات الاحتلال تختلق مبررات واهية لتصعيد الأوضاع واستخدام العنف ضد المتظاهرين وتبرير ذلك للجهات المختلفة التي رعت تفاهمات الهدوء مقابل تخفيف الحصار.

وأصدرت الهيئة توجيهات مشددة لكافة اللجان والوحدات العاملة في مخيمات العودة الخمسة بضرورة الالتزام والانضباط وتفويت الفرصة على جنود الاحتلال وقناصته.

أقرأ المزيد

محكمة اسرائيلية تصدر حكما بالحبس بحق طفل 4 سنوات

رئيس الأركان الإسرائيلي في تقرير له هاجمنا آلاف الأهداف السورية ودول أخرى

محمود عباس يتسلم رئاسة مجموعة الـ “77+الصين” مساء اليوم بالأمم المتحدة

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة